الاثنين، 5 أبريل 2010

*** الزواج العرفي هو الحل (رسائل القراء)


من عظيم سعادتي أت تتحول مدونتي المتواضعه إلي قبله لكل صاحب مشكله فالمشاكل الأسريه بجميع جوانبها لا تخلو منها أسره ولكن اللبيب منا من إستشار وسعي إلي حلها كي يسعد بحياة الأسريه ....وصديقنا أ .س. أ صاحب رسالة اليوم يلمس منطقة ملغومه يخشي الكثير الولوج اليها خجلا أو جهلا ألا وهي العلاقة الحميمية بين الزوجين والآن اترككم والرساله ثم نعود للتعليق.

***********
الأخ قيس
بعد التحيه
لم أتردد لحظه عندما وقعت عيني علي مدونتكم الرائعه أن اسطر لك هذه الرساله فأنا نشأت في أسرة ممن يطلقون عليهم الطبقة المتوسطه والدي كان يعمل مستشارا ووالدتي ربة منزل تعلمنا جميعا وحصلنا علي شهادات جامعيه من كليات مرموقة كانت حياتنا مستقرة وهادئه عملت بإحدي شركات المرموقه وتزوجت من طبيبه من اسرة كريمه وسارت بنا الحياة رويدا رويدا كنت أنا من النوع الذي يعبر عن مشاعره الي زوجته ولكنها قليلا ما كانت تعبر عن مشاعرها وكانت هذه طبيعتها تركت العمل بالشركة بعد أن كان والدي قد كون شركه بعد خروجه الي المعاش وكانت في مجال تخصصي ونجحت هذه الشركه نجاحا ملحوظا ومع كثرة العمل والسفريات والغياب عن المنزل كنت أعود في غاية الشوق إلي لقاء زوجتي الحميمي لكن كنت أجد أنها كما لو كانت تؤدي عملا روتينيا يخلوا من المشاعر صارحتها يوما ما قالت لقد شبعا من هذا الأمر وكبرنا مع العلم انها في منتصف الأربعينيات من العمر الأن ...كنت لأجد جديدا داخل غرفت نومي قميص نوم يلبس في مناسبات معينه مكياج حتي لو قليل من كلمات فيها نوع من الدلال ...نعم هي زوجه متميزه في بيتها ومع ابنائها لكن أنا لي رغباتي المشروعة التي أحلها الله ومع زوجتي ...رويدا رويدا أصبحت لا اميل الي علاقتي الحميمية معها ليس من منطلق كره لها ولكن لأني لا أحب أن تكون هذه العلاقه من منطلق "اهو حقك خده دون تبادل مشترك" وللعلم نحن نعيش ايضا حياه هادئة ومستقره....لما لم يكن هناك بد مما هو بد كانت هناك من تعرفت عليها من خلال رحلات العمل فقررت الزواج منها ونظر لما قد يجلبه علي اعلان الزواج من مشاكل قررنا أن يكون عرفيا وهي تعيش في مدينة غير مدينتي لا أحد يعلم بهذا الزواج إلا القليل من الأصدقاء المقربين...وظللت حائر بين إعلانه زواجا رسميا وبين البقاء عليه عرفيا ولكن بعد فترة استقربي الأمر علي أن يظل هكذا .....قد يثور البعض وخاصة النساء علي فعلتي هذه لكن هل اتزوج أم اسير في طريق الحرام وهذا ما أيسره إذا رغبت .
تحياتي....أ س أ

*********************
أخي العزيز رسالتك هذه صرخه للكثير من الازواج والزوجات الذين واللاتي لا يقدر أحدهم أو احدهن رغبات الأخر التي أحلها الله وإلي الذين يقسيون رغبات غيرهم علي رغباتهم فالزوج يجب أن يلبي رغبات زوجته بقطع النظر عن حاجاته مالم يكن هناك عجز الم يرد في الحديث الشريف الذي رواه مسلم "..............وفي بضع احدكم صدقه قالوا يارسول اللهأيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر؟ قال أرأيتم لو وضعها في حرام أكان عليه فيها وزر فكذلك إذا وضعها في الحلال كان له اجر" وكذلك الزوجه التي تتنزين وتلبس افخر وأجمل الثياب عند خروجها في غرفة نومها يجب أن يكون لزوجها نصيبا من هذا يجب أن تجعله لا ينظر لغريها أو يتمناها
عدم التوافق في العلاقة الحميمية يمثل رقما لابأس به في حالات الطلاق والخيانته الزوجيه ولسؤ حظ المرأة أن الرجل يظل يطلب هذه العلاقة إلي سن متأخر بينما الأمر ليس كذلك بالنسبة للمرأة .
كلما أتتني رسالة كلما أحسست بالتقصير تجاه (جمعية الأسرة السعيده) التي حالت الظروف دون إشهارها وأسال الله أن يوفقني في إنشاء مكتب إستشاري بديلا عنها ولكن الأمر ليس بالهين ما بين خبرات علميه وماليه احاول أن اجد الطريق ادعوا لي بالتوفيق واترككم والرد علي الرساله।
---------------------------------
يسعدنا ان نستقيل رسائلكم علي هذا الميل
kais.elmalawh@gmail.com

هناك 24 تعليقًا:

احاسيس آيوشه يقول...

اولا السلام عليكم يااستاذ قيس
ثانيا رايى بصراحة ممكن ميعجبش وهكون متحيزة للزوجة الاولى طبعا لاسباب كتير هقول لحضرتك عليها فى الرد دلوقتى
لكن اولا عايزة اقول حاجة بخصوص مشاكل الزوجية بين الازواج وموضوع الاهمال وان الحياة بتكون روتينية زيادة عن اللزوم مع مرور الوقت
وانهم لما بيكبروا فى السن بيشوفوا خلاص هما اصلا كبروا والمفروض بقى يخلوا بالهم من الاولاد وبس وده شئ غير صحيح بالمرة
الزواج سكن ورحمة وحب ومودة بين الاتنين مش مجرد انهم ادوا دورهم يبقى خلاص كده
وانا من رايى الست هى المسؤولة الاولى على الحفاظ على بيتها انا مش بثقل عليها بس هى دى الحقيقة هى اللى بايديها تنقذ جوازها وهى اللى بايديها تتدمروه وهى اللى بايديها كل يوم يمر عليهم يوم جديد بعيد عن الملل والروتين وعدم التجديد
المشكلة المرة دى تقريبا مشكلة ازاوج كتير بيعانوا من اهمال الزوجة لمشاعرهم واحتياجاتهم وخصوصا لما بيكبروا فى السن
لكن توصل بيه انه يتجوز عرفى بصراحة شئ صعب شوية
الشرع حلل للزوج الزاوج باربعة وده من حقه بس من حقها برضو تكون على علم باللى هيعمله كان الاولى بيه ينبهها ويقولها انه مش مبسوط من اللى بتعمله ينصحها بانها تتغير يقولها اللى عايزه مرة واتنين وتلاتة ومن غير ياس هو كان هيتكسف منها يعنى لما يقولها هو عايز ايه
لو لقى ان مفيش اى فايدة من انها تسمع كلامه فى اللحظة دى يقولها يبقى انا من حقى اتجوز وهى مكنتش تقدر ترفض ولا تقول لا انه نبهها اكتر من مرة واتكلم معاها وهى نفسها لو مثلا لو كانت بتعانى من بعض المشاكل الصحية بعد ما كبرت كانت هتسمح ليه بالجواز على طول
لكن الجواز اللى فى السر ده بصراحة انا مش بفضله ولا اغلب النساء بتحس انه خيانة من الزوج بصرف النظر هى وصلته لده ولالا
المفروض كان يديها حق الاختيار وانه يصارحها من الاول
لكن الحل دلوقتى هو اتجوز ةالمفروض انه عايز بقى يعيش خياته فى استقرار
الحل يصارح مراته بده ويقولها كل حاجة
هى هتثور وتغضب بس باذن الله لما يكلمها بالهدوء هتقتنع اصل الزواج ده شرع ربنا وشئ حلله ليه
وممكن يستعين بشيخ او عالم من العلماء فى الدين علشان يقنعها بالهدوء
وباذن الله هى اكيد هتتفهم كل ده ومشكلته هتتحل
بس نصيحة للازواج اللى بيعانوا من اى مشكلة فى بيتهم انصح زوجتك وقولها الغلط من الصح واللى بيضايقك منها بصراحة ومرة واتنين وعشرين مش تياس الا لما تتغير لكن الست لما هتحس بالخطر على بيتها هتراجع نفسها لكن الاستستهال مش احل انى مش مرتاح فى بعض التصرفات مع مراتى اتجوز عليها

ن يقول...

السلام عليكم
أخى الكريم
لقد قرأت الرسالة ..هذه المشكلة التى تعم اغلب البيوتات الكريمة الا وهو الخرس الزوجى وفتور المشاعر . لكن لنا كلمة حق حتى لا نضيع حق الاخرين .
من حق صاحب هذه المشكلة ان يعيش حياته التى يطمئن اليها مع الدفىء الذى ينشده ولا احد يعيب عليه ذلك ولكن اى فكرة صادقة داخل الفرد فلابد وان تطرح للنقاش هو بلا شك سيمتلك اعلى نقاط القوة لطرحها مادام على حق وبينة من أمره جميل انه صارح زوجته بفتورها ورغبته ولكنه كان يجب ان يخبرها برغبته فى الزواج من غيرها ربما كان ذلك اختبارا حقيقيا لمشاعرها فإن كانت تحبه وتغفل عن هذا الحب فلابد وان تستيقظ فيها مشاعر الانثى لاحتضان هذا الزوج وتغير ما بها من سلبيات اما ان كانت من النوع التى لا تبالى ويسيطر عليها البرود المطلق هنا فلا حرج من اعلان ان الزوج يريد الزواج ولن يلومه احد .
ونحن فى زمن لم تعد المرأة فى كثير من الاحان قادرة على التفرقة ما بين مشاعرها كأنثى ودورها فى المجتمع كثيرات غفلن على ان الزواج هو علاقة حميمية من الدرجة الاولى قبل الواجبات وانجاب الاطفال والا تكون المنازل كفندق بين الازواج .
الزواج العرفى ليس حلا بل الاشهار هو الحل ولم يذكر صاحب الرسالة اى نوع من انواع الزواج العرفى قد تزوج به فهناك نوعان نوع غير شرعى يتم ما بين الرجل المرأة دون علم احد وبلا شهود وهذا حرام وهناك ما يتم بولى المرأة وبشهود ولكنه لا يشهر فى المحكمة وهذا حلال ويكون سرا على زوجة المتزوج مرة أخرى ان كانت الزوجة مريضة مثلا او هناك اولاد ويخشى الطلاق وتشتت الاسرة او ان تكون الزوجة متعنتة وتسبب للزوج وزوجته المشاكل المؤذية .
اما لو كان صاحب الرسالة متزوج زواجا عرفا على الطريقة الغير شرعية فعليه ان يصحح هذا المسار ويعلن عن زواجه لكى يكون حلالا وصحيحا ويبارك له الله فيه فالله احق ان نخشاه ولا ضرر من الزواج مرة أخرى ولكن مع تجنب الظلم لأن الله لايحب الظالمن .

أخى قيس
مع خالص تحياتى

غير معرف يقول...

السلام عليكم
أستوقفتنى هذه المشكله جداا أنا أمرأه ولن أتحيز للمرأ أو الرجل فهما من أوقع نفسهما فى الخطأهى بأهمالها لحقوق زوجها وهو بطريقه حل مشكلته من حقه الزواج الشرعى والرسمى وليس العرفى وكان عليه اولا أن يلفت نظر زوجته ويتحدث معها ولكنه أكتفى بالاستسلام لاخرى
تحياتى ((ورقه توت))

E73 يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في بداية الرسالة أتفق مع صاحبها في حاجة كل منا إلى من يسكن إليه ويشعر معه بعد التكلف وخير سبيل لذلك هو شريك الحياة والدرب

ولكن لماذا دائمًا عندما تبحر بنا سفينة الحياة وفي منتصف الطريق حيث تهدأ الأمواج نجدنا نكتشف فجأة أننا غير راضين عن بعض تصرفات هذا الشريك وأننا يجب أن نبحث حولنا عن حلول ترضينا نحن دون وضع أنفسنا في محل هذا الشريك

ولماذا لا نفكر دائمًا في الزواج الثان كما أمرنا الرسول

فهو ليس بخنجر أو طريق خفي سري نهرب إليه من أضوا الطريق الحقيقي الذي نسلكه

أعتقد أنك يا سيدي قد ظلمت بقرارك هذا ثلاث أشخاص على الأقل

أولهم نفسك لأن حتى حقك الذي تراه في الدنيا تأخذه في الخفاء وتوجس

وثانيهم هذه الزوجة الأولى والتي طعنتها في الخفاء وانت غير مدرك أن كثيرات هن من يعدلهن عن تصرفاتهن تهديد أزواجهن بأنهم مقدمين على الزواج الثاني ومن هنا كان أمر الشرع بأن يكون هذا الزواج الثاني على الملأ وبعد إعلام الزوجة الأولى برغبتك فيه وما أظنها كانت تتحجر أمام طلبك وتصر على عنادها فلا توجد امرأة ترغب في أن تهدم بيتها بيدها وإن طلبت الطلاق هي بعد أن تعلم بما فعلته بها من خيانة -اعذرني فأنا الآن أتحدث من وجهة نظرها- فأنت لم تصارحها بما تنوي عليه وإنما ذهبت وبحثت عن راحتك دون إشراكها وهي شريكة دربك في قرارك

ثالثهم هي تلك الزوجة الثانية والتي رضيت بأن تكون زوجة في السر -ولا أريد أن أظلمها بظني- لا أعتقد أن من ترضى أن تعيش حياتها في السر هي من تستطيع أن تأمنها على رحلة كفاحك فأنت الآن لا تفكر في سمعتها وماذا سيحدث لو قدر الله لكما أن تنجبا وكيف ستواجه الناس

ففي كل الأحوال أجدك فكرت في راحتك وفقط

وهناك طرف آخر سوف يتأذى لو كان هذا الطرف موجود من الأصل وهم أبنائك فتخيل معي كيف ستكون نظرتهم لأبيهم أولا الذي يخشى أن يفعل الحلال علنًا ويستتر به كيف سينظرون لقدوتهم في الحياة وكيف سيواجهون الناس وقد علم منهم من علم بأن والدتهم لا تكفي زوجها وبالتالي ذهب ليتزوج غيرها في الخفاء

أناشدك يا سيدي أن تحسم أمرك فليس الحلال في السر حلال وإنما يكون مشكوك فيه

إما أن تعلن زواجك بالثانية وتصارح زوجتك وتتحمل زوبعتها ولها حق فيها فلو كنت أطلعتها على الأمر قبل أن تقدم عليه لكانت غييرت من نفسها

أو أن تتخلى عن الأخرى لو لم تكن راض عن حياتك معها وتشعر معها بتأنيب الضمير

وربنا يهديك للخير

sal يقول...

السرية فى الامر يا سيدى هى المعيار هنا للحكم
وانى لاشعر ان صاحب الرسالة يشعر انه ارتكب خطئا او اثما والا فلما الخوف من الاعلان
فلتستكمل
بقية شجاعتك امام زوجتك الاولى وامام المجتمع وامام الله
وتعلن زواجك التانى بكل شجاعة اذا كنت مقتنعا بما صنعت....
يبدو لى ايضا ان هناك مشكلة فى العلاقة العاطفية بينك وبين زوجتك الاولى ...فالحياة مليئة بنماذج كثيرة تجاوزوا الخمسين ولا زالت العلاقة الحميمية بينهما مستمرة لان كل منهما يريد ان يسعد الطرف الاخر رغم الفسيولوجيا والبيولوجيا
وربما كان صاحبنا منشغل برغباته وزوجته هى التى تتحمل اعباء البيت وتربية الابناء ...فاصابها الاجهاد والملل وزهدت فى صاحبنا وليس لاى اسباب فسيولوجية
الوضوح والصراحة والشجاعة فى اتخاد القرار هو طريقك الامن يا سيدى
ولست بحاجة لعرفى ولا مسيار ولا زواج فرند ولا زواج متعة!!؟
هناك لغط كثير فى مدى شرعية هذا الامر
فقد قرأت تباينات عدة تراوحت بين الاباحة المشروطة بالاعلان ومن ناحية اخرى تحرمه
اقدر لك صراحتك معنا واعلامنا بهذا الامر واعذرنى ان اسأت التعبير
حتى اقدر الظرف الذى دفعك لما انت فيه
لا نعرف ما هو رأى الطرف الاخر "زوجتك" فربما امتنعت لانها لم تعد تحبك وتقدرك
وانت لا يوجد لديك ما ملكت يمينك لان مبقاش فيه سبايا فى الزمن بتاعنا
لكن فيه طلاق وزواج جديد


فلما اللف والدوران والعرفى والذى منه

على العموم وبعيدا وقريبا من الموضوع
قرأت رأى يقول
ان الحل اللى يناسب فى الزمن ده هو
اصدار مستند تنظمه الدولة ولنفرض ان اسمه وثيقة زواج
Marriage Certificate

ويأتى الزوجان ليملئا المستند ويتم قيدهما بعد اثبات الحالة الاجتماعية اعزب ، متزوج سابقا ، مطلق مثلا ، واتخاذ الاجراءات التى يلزمها القانون ، ايا كانت ملتهما او شكليهما او جنسيتهما فالخضوع هنا للقانون وسوف تتعرى الدولة من اعباء كثيرة ، وموضوع الشهود لا اختلاف عليه. ثم بعد ذلك اذا اراد الزوجان ان يعلنا زواجهما فى الجامع او الكنيسة او اى فسحة حتة يعملوها براحتهم ، انما قانون الدولة واحد والوثيقة واحدة لا علاقة لها لا بدين ولا بملة ولا يحزنون، هذا الجل يفيد الدولة فى الوعاء الضريبى والخدمات الاجتماعية للافراد. وهذا هو الشق القانونى للدولة ، اما الشق الضمائرى فلا اعتقد ان اى احد لديه ملكة التفتيش فى الضمائر ، فحسابهم الاثنان على الله فيما يريدا ان يضمرا فى نفسيهما ماهية هذا الزواج ، لا باب لاى اسم من اسماء الزواج وجعله قانون موحد شئ محترم فى دولة تحترم نفسها وتريد ان تتخلص من تلك الرتوش التى تفعل منها هالة من هالات تغييب المواطن والهائه ،

ممكن ارجع تانى
لانها
منطقة ملغومة يا قيس يتوجب فيها التحلى بالشجاعة والصدق
واقدر تماما التعليقات السابقة
تحياتى وتقديرى

عطش الصبار يقول...

اولا السلام عليكم
يؤلمنى دائما اختزال مشكله العلاقه بين الازواج فى اتهام كل طرف للاخر بمسؤليته عن دمار العلاقه الزوجيه
دون البحث الاسباب الحقيقيه لتلك المشكله
ولنبدأ با لقاء الضوء على يوم فى حياه اسره عاديه لزوج وزوجه
تستيقظ السيده مبكرا قبل الجميع بحوالى الساعه لتحضير الافطارثم الجرى بين الغرف لايقاظ الاطفال والزوج تم اعداد الساندويتشات والشاى
ثم ترتيب الغرف وازاله الاطباق من على المائده بعد خروج الاطفال
لن شرح ما يحدث فى الطريق والمواصلات
والعمل الكل يعلم وفى طريق العوده
لن اتحدث عن كم الكيلو جرامات التى تحملها من فاكهه وخضروات وبقاله
ثم العوده لتلك الدائره الفرغه من تحضير طعام ووضعه تم رفعه ثم المطبخ ثم الكوى ثم المذاكره
الخ الخ ياسيدى
يقول قائل هما اللى عملوا فى نفسهم كدا يقعدوا فى بيوتهم
هل هذا هو الحل لايوجد ياسيدى بيت لايحتاج راتب الزوجه ولم يعد العمل رافيه او اثبات ذات بل هو ضروره
واذا كنا نختار ما ييعجبنا من الشرع والدين على طريقه ولاتقربوا الصلاه
الم يبيح الرسول توفير خادم على الرغم من النساء فى عهد الرسول لم يكن يقمن بتلك الادوار المتعدده
الم يكن الرسول يساعد زوجاته
السنا نتعالى على عمل الزوج ومساعده زوجته فى اعمال المنزل اليس لنا فى رسول الله اسوة حسنه
ماذا لو قام الزوج بمساعده زوجته المنهكه فى مارثون الاعمال المنزليه والشارع والعمل
الايكون فى قسمه الجهد توفير لجهده حتى تجد وقتا له تكون له كما يريد
ماذا لو جرب الزوج ان يتبادل الدور مع زوجته فى تلك الاعمال هل يتبقى له وقت ليفكر هل يتزوج ام لا ولو يوم فى الاسبوع ليعذر ويقدر
جرب ان تقف معها فى المطبخ ليس لتساعدها فى الطبخ ولكن لتسامرها تتبادلون معا حوار ودى عن احداث اليوم او تساعدها فى عمل طبق السلطه
بدلا من الجلوس امام التفاز واستفزازها بتعليقاتك وسلبيتك
وجودك معها اثناء عملها المنزلى يقرب بينكم وخلق داخلك التقدير للجهد المبذول منهاوهى بالتالى ستقدرك
الرحمه يا ساده بنساء وجدن بزمن منهك لا تحاسبوهن لاتتلككوالهن
واسأل نفسك هل ترضى لابنتك ان يتزوج زوجها عليها وهى التى تقوم بكل تلك الادوار
جربوا الانصاف واقرأو عن حياه الرسول وعلاقته بزوجاته تجدوا الحلول
تحياتى

بعبعه يقول...

انا كتبت هنا تعليق يجى صفحتين تلاته وحصل خطا فى الموقع ومش اتشر

طب هاقوم بقى اخلص الى ورايا وبعدين ارجع لكم اقوووول تاااااااني

بعبعه يقول...

انا جيت اقول تاني

بس المره دي قبل ما انشر هاحفظه عندي اصل لو ضاع تاني هاعيط بقى

اولا ربنا يجازيك كل الخير يا استاذ قيس على مشاركة الناس مشاكلها والى انا عارفه ومقدره اد ايه ده بجد متعب

ثانيا
اولا انا غير معترضه على فكرة الزواج التاني عرفي ولامش عرفي المهم يكون متوافر الشروط

لكن طبعا طبعا مش تحت مظلة ( اصله سنه او فرض او حل لمشكلة العنوسه )
تحت بند رغبه شخصيه انه يتجوز تاني نو بروبليم
يتجوز

لكن مش فى السر مش من غير علم الزوجه التانيه
ده بقى الى مش مشروع وده بقى الى هو يؤثم عليه
عشان هو كده سلب زوجته حق من حقوقها

وغير ده وده يشوف بكل بساطه هو هايكذب على زوجته ام ولاده كام كذبه عشان يداري بس على الجوازه التانيه


قبل ما نقدم حل للمشكله لازم نعرف ايه اصل المشكله

اصل المشكله هى ان الاخ صاحب المشكله مش مستمتع بحياته الجنسيه

هافهمكم الموضوع
ماسلوا عالم النفس كان له هرم اسمه هرم الحاجات الانسانيه

وجاء على ذكر الحاجه الى الجنس فى الهرم ده مرتين
مره فى حاجات البقاء تحت بقاء النوع طبعا (بمعنى انه لازم الانسان يمارس الجنس عشان يتوالد ويبقى نوعه دون انقراض )
حاجه كده زي لازم يعيش عشان ياكل (الاكل حاجه لبقاء الفرد نفسه على حياته )

المهم
طيب بعد ما الانسان ياكل ويشرب ويشبع الحاجه الجنسيه ويحس بالامان
يبدا يحتاج نوع تاني من الحاجه الجنسيه بقى
اسمه الرضا الجنسي
الى هو بقى الاستمتاع بالجنس
والاستمتاع بالجنس ما ينفعش من طرف واحد مش زي الاشباع الجسدي (مجرد تفريغ للحاجه )

الى جعان هايموت من الجوع بياكل اي حاجه
انما الى مش جعان اوي بيقول لا مش عايز فول عايز مسقعه باللحمه


وعليه الاخ صاحب المشكله

وصل لمرحة الحاجه الى الرضا الجنسي وما لقيهوش فدور عليه بره

طيب وهي بقى
مراته ليه كده ؟

كده عشان احنا كمجتمع ربناها كده
ربناها تكبت مشاعرها واحتياجتها
وعلمناها ان الجنس عيب والحب عيب والمياصه عيب والكلام الحلو عيب

وعلمناها تتكسف من نفسها وتخبي نفسها وتكره نفسها كمان

حضرتك يا استاذ قيس اديت مثلا من الحديث وقلت فى بضعكم صدقه

حضرت تعرف ان الست راحت لرسول الله تسأله عن فضل الجهاد الذي حرمن منه النساء فقال لها اذهبي فاحسنى فراش زوجك

احسنى فراش زوجك مش امتثلي ليه ان رغبك فقط

الاخ صاحب المشكله ليه ما دورتش فى السنين الى فاتت انك تعالج مراتك

اه مراتك محتاجه علاج طبعا نفسي على الاقل
ولا انت بقى قلت فى عقل بالك يلا خليها كده احسن ما لهاش طلبات
وارميها فى البحر ما اقلقش عليها انها ممكن تخوني عشان محتاجه (ودي نفس فكرة الختان على فكره)
عشان كده اوقات باقول احنا عملنا للبنات فى مجتمعنا ختان نفسي

ولا جايز برضه قلت نفسك اصلها مؤدبه ومحترمه ما بتفكرش فى قلة الادب

الانثى مظلومه فى مجتمعنا بجد

عشان احنا شوهناها بوظنا فطرتها حرمناها من حقها فى انها تكون انثى مكتملة الانوثه
وملينا دماغها بحرية المراه وحقوق المرأه وعمل المرأه ونسينها نعلمها كيف تكون المرأه

انت بقى بدل ما تاخد بايد زوجتك المظلومه فعلا ومحرومه فعلا فدورت وشك وروحت دورت على واحده تانيه قد تكتشف يوما انها تحمل نفس المشكله فى اعماقها او حتى جزء منها

حضرتك تعلم ان فى بعض الاحصائات فى مصر بتقول ان نسبة فشل الاورجازم فى النساء هو 80%

فشل الاورجازم مش البرود الجنسي عشان فى فرق بين الاثنين

80 % ما بيوصلوش للذروه (يعنى تقريبا ما بيستمتعوش بالجنس )

تخيلوا كده لو الموقف ده عند الرجال يبقى حالتهم ايه ؟؟
تحصله اثاره وعنده احتياج جسدي ومش بيوصل للذروه ؟؟؟؟

اذن اصل المشكله ان البنات متربيين غلط
البنات اصلا مشوهين نفسيا تجاه انفسهم

وحضرتك كملت عليها بقى وماحاولتش تساعدها

واول لما استقريت بصيت حواليك لقيت عمرك بقى اربعين سنه وقلت لنفسك ايه ده
انا ما عشتش
انا اضحك عليا
فين الاحلام الجنسيه الى عشتها طول عمري ما حققتش منها حاجه
ورميت كل الاسباب على مراتك البارده جنسيا والى اهملتك
صدقنى انت كمان ضحية لفكر المجتمع الخاطيء
ايوه اعطوك شريك حياه مشوه نفسيا مش قادر يتقبل نفسه وشريكه والعلاقه الجنسيه
طيب كده عرفنا المشكله واصلها ايه نتكلم عن الحل بقى

بعبعه يقول...

الحل

طبعا باقول تاني انا ضد انك تتجوز بدون علم مراتك
لكن فى نقطه واحده وحيده ممكن اخدها فى الاعتبار
هى ان المجتمع نفسه هايرجع يضغط تاني على مراتك ومش هايخليها تقبل ابدا انها تكون لها ضره

وهاتنجرح جدا من زواجك التاني

ورغم انه مش من حقك ابدا ابدا ابدا انك تتجوز بدون علمها
واعرف انك تؤثم على ذلك فعلا

لكن برضه عارفه انك لو قلت لها يبقى معناه خراب البيت والاولاد
فالحقيقه مش عارفه وازنها كده وحاول تمهد لها انك عايز تتجوز ولو بهزرا وشوف رد فعلها ايه

وان كان ولا بد وهاتقولها انك اتجوزت اقترح عليها انها ما تقولش لحد ابدااااا ولا حتى ولادها وتبقى هى بس الى عارفه عشان ده هايخفف عليها الضغط النفسي المجتمعي

بس امانه عليك تحاول تعالجها اقرا انت واتعلم وعالجها بنفسك
وانا تحت امرك فى اي سؤال
واعرف ان اهم عضو جنسي عند المرأه هو عقلها ظبط عقلها وكله ينظبط

او روحى انتم الاثنين لدكتور متخصص وعالجها وخليها تكتشف انها انثى رغم ان يا عينى عمرها ضاع

اتمنى انك توصل لحل وسط جايز فى حد اقدر منى على تقديم حل للمشكله لكن انا حبيت بس اوقفكم قدام الحقيقه

اصل المشكله وحقيقتها عشان نقدر نفكر صح على الاقل نتلافى اسبابها فيما بعد

واسفه على الاطاله

قيس بن الملووووح يقول...

الي بعبعه
ان سعيد جدا بزيارتك لمدونتي ولتحليلك
السليم للموضوع وان احنا كمجتمع شرقي في حاجه الي تربيه جنسيه صحيحه منها لنزع ما هو موروث من افكار خاطئه وإنشاالله ممكن نستفيد بخبراتك في موضوع جمعية الأسرة السعيده التي اتمني أن تري النور ( يمكن مراجعة فكرتها في مدونتي في بوست قديم)
تحياتي

فشكووول يقول...

العزيز قيس
السلام عليكم .. وتحياتى
هذا رجل دخل عش الدبابير بقدمه

تعالى نتكلم عن الزواج العرفى الاول

اولا : الزواج الحالى على يد مأذون وشهود والمشهر امام كل الناس اصبح زواجا عرفيا لان المجتمع تعارف على هذه الطريقه فى الزواج

اما الزواج الآخر والذى لم يتم اشهاره امام جميع الناس واخذ اركان الزواج الصحيح هو زواج شرعى ما دام اب العروس واهلها يعرفون بالموضوع ومادام الزواج بولى او أن الثيب تزوج نفسها .. المهم هنا الاشهار تم ولكن بطريقه غير معلنه امام الكافه .. اعتقد انه زواج صحيح

اما الزواج الذى ليس امام الاهل وبعض الجمهور والذى يتم بين اشباب هذه الايام فليس من الشرع او العرف فى شيئ

يعنى الرجل اذا كان فعل واهل زوجته الجديده يعرفون وتم الزواج بطريقه سليمه فانه زواج شرعى والرجل غير آثم والزوجه الجديده غير آثمه وهو زواج شرعى تماما ولا غبار على اي منهما

ما خلق هذه المشكله هو ان زوجته الاولى تنكرت له فى علاقته الحميمه .. وتعطيه ما هو حق له وخلاص .. يعنى بحكم حقك وحقى .. حقك ان تمارس العلاقه الحميمه وحقى فى ان اشاركك بجسدى فقط وخذه وافعل ما تشاء وانا نايمه شويه لحد ما تخلص.يعنى على رأى المثل زى كيس القطن ليس فيه مشاعر ولا حراك

فى الحقيقه فان من الصعب جدا ان تستمر الحياه على هذه الوتيره فهذا يسبب كثيرا من الامراض النفسيه للزوج والازمات وتكون المرأه فى هذه الحاله مهمله لمشاعر زوجها اهمالا تاما .

كما ان الزواج ليس من السهوله خصوصا اذا كان هذا الرجل لديه ابناء وكبروا ففى هذه الحاله تكون حياة ابناؤه تصعب عليه ان يتعامل مع زوجه جديده ويضع اولاده فى حرج كبير وخصوصا اذا كانوا متزوجين وشكلهم حيكون وحش امام اصهارهم.

مشكلتنا فى الشرق وخصوصا فى المرأه الشرقيه انها تتصنع كثيرا بل ولا اخطأ اذا قلت انها تعتبر تمنعها عن زوجها حتى ولو معنويا نوع من الاحترام او نوع من التكبر على العلاقه الحميمه.

والله تعالى قد وضع هذه العلاقه الزوجيه فى مكانها العالى حيث الآيه الكريمه (ومن آياته ان خلق لكم من انفسكم ازواجا لتسكنوا اليها وجعل بينكم موده ورحمه) والمرأه الشرقيه تفعل تقريبا كل شيئ يرضى الله ورسوله الا فى هذا الموضوع وتعتبر ان هذا خلاص (احنا كبرنا ونحترم سننا ونحترم اولادنا) مع ان السكن وتفسيراته لا تقول هذا .. والموده وتفسيراتها لا تقول هذا والرحمه وتفسيراتها لا تقول هذا

بعيدا عن الحرام والحلال .. تعالى نشوف لماذا الزواج: هو اولا لاعمار الارض واعمار الارض لا يأتى الا بالموده بين اثنين انثى ورجل.

هل يمكن ان تقوم علاقه حميمه الا بين اثنى ورجل الا من بعض الشواذ والعياذ بالله

العلاقه الحميمه هى موجوده فى اعماق الانسان وهى غريزه مثلها مثل الطعام والشراب بل وغريزه ملحه حيانا اكثر من الطعام والشراب وممارستها لا تكون الا بين زوج وزوجه .. والا ماذا يفعل الزوج اذا امتنعت عنه زوجته .. انها بهذا تودى بزوجها الى التهلكه فالطريق الآخر لن يكون حلالا ولن يكون طبيعيا.

ماذا يفعل الرجل اذا جاع .. لا ملاذ له الا ما حلله الله

قرأت معظم التعليقات ومعظمهم يعيب على الرجل سرية الزواج .. وانا مادام الرجل تزوج زواجا شرعيا بعلم اهل الزوجه .. فليس عيبا اوحراما .. والله وحده يعلم محاذيره التى جعله لا يعلن هذا الزواج .. ربما كان يحب زوجته الاولى فلا يستطيع ان يصدمها وبالله عليكم لا تقولوا هذا سبب ضعيب .. فى كثير من الاحيان يكون سببا قويا .. ربما يخاف على ابناؤه من القيل والقال .. ربما وربما وربما وصاحب المشكله هو الذى يعرف ابعادها

نأتى الى الزوجه الاولى .. وهى من وضعت نفسها ورجلها فى هذا المأزق ..كان من المهم منها ان تعطى زوجها ما يطلبه من المشاركه ليس بحكم الغريزه ولكن بحكم الدين. فالدين سواء المسيحى او اليهودى او الاسلامى يحض المرأة على الا تتمنع عن زوجها .. ولماذا يكون التيار ضد الرجل اذا فعل هذا ولا يكون ضد المرأه اذا تمنعت عن زوجها ويقول بعضهم من حقها ان تختار ومن حقها ومن حقها .. انها يا سيدى تقترف من الذنوب بتمنعها عن زوجها وديانتها غير كامله ومنقوصه وعليها اوزار من هذا التمنع.. فى النهايه الرجل لم يفعل عيبا او حراما ولكنه مجتمعنا الشرقى الذى لا يعترف بحق الانسان

تحياتى

احلام جوليا يقول...

اطال الله عمرك يا ابي اطال الله عمرك
عندما كنت صغيرة اذكر ان ابي قال قولين شهيرين
الاول : اذا شفت واحد عينه مفقوعة متحكمش على التاني يمكن يكون مفقوع عينه الاتنين
القول الثاني : الراجل الي بيعرف واحده غير مراته لازم يطلع فيها القطط الفاطسة
وفي الحقيقة اطال الله عمرك يا ابي اثبت الحياة وجهتي النظر
سيدنا داوود ترك الحكم لسيدنا سليمان لانه حكم من وجهه نظر واحدة وتلك كارثتنا فقبل ان نرد على الباشا المظلوم من زوجته يجب ان نسمع زوجته اولا فقط يكون الاستاذ الذي يسهب في كلمات الحب لزوجته ياتي البيت لينام او لا يهتم بهيئته الرائعة فهل تعلم يا سيدي ماذا تعاني المراة العربية اسمعني جيدا فهذا ما اسمعه من الصديقات واقسم لك ليس تجربتي الشخصية فانا والحمد لله مستقرة بحياتي لايقلقني سوى ما اقراه من افكار الرجال
كثير من الرجال ياسيدي لا يفكر بالاستحمام عندما يقترب من زوجته عرقان وريحته سجاير
كثير من الرجال لايهتم بمنظره الرائع ويطالب بان يتزوج من هيفا
كثير من الرجال يعتبر البيت لوكانده نوم ومطعم غدا وسينما للفرجة على التليفزيون هل يتكلم الباشا المشغول بانشاء شركته الخاصة مع الدكتورة الي قاعدة في البيت هل يقوم الباشا بمساعدتها بمذاكرة الاولاد لا لا اظن فالباشا في اغلب الظنون مشغول عنها ويريدها ان تصاب بما اصابه من مراهقة متاخرة يريد ان يعود منعمله ليجدها ترتدي القصير امام اولاده الذين باغلب الامور في سن المراهقة ولم يفكر انها لو فعلت ما يطلب امام اولاده سيهز من منظرها كام وليسال نفسه اولا هل كان يرى امه بقميص النوم تنتظر ابيه يجب ان نعذر الاخرين ليعذرنا الاخرين
حجج حجج حجج الرجل كائن خائن بطبيعته مهما بحث عن تبرير لخيانته ولو سألتم النساء لعرفتم ان الصبر هو امراه
فكم امراه تعيش مع رجل لن يحتمل ان يعيش مع نفسه وتصبر ولو فكرت بمنطق رجل لتركته وتزوجت من غيره من اول 10 سنوات الرجال عندما يتزوجون من الثانية يتوهمون انهم فحول في الفراش والمراة المسكينة الزوجة الاولى تقول اسفي ان تعرف امراة اخرى بما صبرت عليه لسنين

قيس بن الملووووح يقول...

قيس بن الملووووح يقول...
الي عطش الصبار
سيدتي لقد كان تعليقك علي مشكلة القارئ ا.س.ا علي طريقة لا تقربوا الصلاة لم تحاول ان تتحدثي في لب المشكله وهي اهمال الزوجه لرغبات زوجها الحميميه فالزوجه طبيبه والزوج ميسور الحال وصاحب شركه ...ومنذ متي كانت الأعباء الحياتيه تعطي الزوجه الحق في اهمال رغبات زوجها....قد تكون مريضه لكن الزوج لم يوضح ذلك.

اقصوصه يقول...

تدوينه دسمه ومفيده

مجهود تشكر عليه :)

د/عرفه يقول...

السلام عليكم

فى البداية معذرة لتقصيرى فى المشاركة معاكم الفترات السابقة


وفعلا انا مشغول جدا


وبالنسبة للزوج

انا شايف انه انسان جبان متراخى وانانى فى نفس الوقت

يرتكب ذنب ومعصية كبيرة وهو الزواج العرفى- زنا- لانه زواج غير معلن والاصل فى الزواج الاشهار

يعنى اول حاجة مفروض تتعمل الاشهار


الحاجة التانية انه زوجته واضح انها تقليدية شوية ولكن فى نفس الوقت واضح انها مطيعة وملتزمة وغير مثيرة للمشاكل

يبقى الراجل هنا بيستهبل على طول

عموما من حقه انه يتجوز تانى عادى ولو حتى من غير مبرر
لكن الحرام انه ميعلنش عن جوازه ده

gogo!sf يقول...

اولا صباح الخير يا قيس افندى

شوف بقى يا سيدى من وجهه نظرى لاننى حضرت موقف شبيه لده مع احد اصدقائى مع الفارق فى بعض التغيرات

المهم انا شايفه اولا ان الزوجه انا نيه جدا جدا عشان اذا كانت هى حاسه بالتقصير ناحيه زوجها فطبيعى جدا انها تطلب منه انه يتجوز وده طبعا صعب على اى زوجه انا عارفه كده كويس لكن لو الزوجه ست مقدرة ده وفهمه كويس اوى انها غلط فمش هيكون صعب عليها اقتراح الزواج على زوجها من زوجه تانيه

على فكرة ده اللى انا شوفته بعينى من صديقتى وطلبت فعلا ان جوزها يتجوز من واحده تانيه عشان تقصيرها معاه فى حقوقو الشرعيه


اما الوزج فأنا شايفه انه مغلطش خالص لانه اتجوز وده جواز شرعى لان ايام الرسول عليه الصلاه والسلام ما كنش فى مأذون ولا غيرة كان عباره عن اشهار وقبول وهو ده الزواج الصحيح
والزوج ذكر ان بعض من الاصدقاء يعرفون بزواجه وهما يعيشون فى مدينه اخرى واكيد كل الناس اللى معاهم يعرفون انهم متزوجزن وبكده ده دليل الاشهار وطبعا اكيد ان اهل الزوجه التانيه يعرفون ايضا بزواج ابنتهم فهذا زواج شرعى ومحلل اكيد رغم انى اعتراضى الوحيد على الزواج العرفى هو عدم اثبات حقوق الزوجه
وانا من رأئى ان الزوج يحاول ان يواجهه زوجته الاولى بزواجه من الثانيه ولها حريه الاختيار وده طبعا فى حاله ان الزوج يكون سعيد ومرتاح مع زوجته الثانيه
وكمان يحول زواجه العرفى الى شرعى للحفاظ على حقوق زوحته الثانيه اذا تم انجاب او محتمل يتم

انا اتكلمت ووضحت رأئى عن اساس المشكله بس
ومتكلمتش عن اهمال الوزجه لزوجها ول على واجبات الزوجه اللى المفروض تعملها

معلومه اكيده
الزوجه هى اساس المشاكل الزوجيه هى اللى فى ايديها تخلى جوزها يحبها ويحب بيتها وعيالها جدا وهى اللى بتخلى الكرهه والمشاكل تملاء البيت وده طبعا بيطفش الزوج
وعلى فكرة فى كتير نفس المشاكل بس العكس

تحياتى
جوجو

Dr-Ibrahim يقول...

ممكن يكلمها مباشرة ويطلب حقه وهذا وإن كان ليس مبرر وإن كانت هى ترضى وتظل على هذا..قد أحل له الله الجواز ويعرض عليها الأمر فهو كما هو معروف ميسور الحال ...

وفاء بركات يقول...

السلام عليكم

مشكلة شائعة وسببها التربيه الخاطئه من الأول لأن مفهوم هذه العلاقه يشوبه كثير من المحزورات البنت بتكبر علي إن عيب تندفعي وراء عواطفك وتبيني لجوزك إنك بتحبيه حيشك فيكي ويقول عليكي اخلاقك فلته اوعي تتذوقي له حيحتقرك ويبس ليكي زى اى واحده غانية كوني محترمه وكل متتقلي عليه حبه ليكي يكبر
والأم لاتعطي لأبنتها أى نصح وكيف وهي تفتقد هذه الثقافه
اما الزوج وللأسف اغلبية الأزواج يهرب الي الزواج بأخرى سواء في السر او العلن كحل لهذه المشكله وهو لايدرى ان هذا التصرف ممكن ان يحول حياته لجحيم
كان عليه ان يحاول معها أو يهددها بأنه سيتزوج بأخرى .. كان لابد عيه حفاظا علي الأسرة أن يتبع كل السبل
قبل ـن يلجأ للزواج العرفي لأنه أناني حل مشسكلته دون النظر لكيان الأسرة
ياريت تكون هناك عيادات او مكاتب لتوعية المقبليين والمقبلات علي الزواج لتثقيفهم ومحاولة تغير المفاهيم الخاطئه
من حياة افضل واسرة مستقرة
تحياتي

وفاء بركات يقول...

السلام عليكم
سلامي لحضرتك ... وياريت فكرة المشروع تتفعل لأن المجتمع في حاجه شديده لمثل هذه الفكره عظيمة الأهميه
ربنا يوفقك

Sharm يقول...

لا طبعا ليس حلا

الزواج الحلال الذي يكون الاشهار جزءا فيه هو الحل مهما كانت الظروف و المعوقات فليس هناك ليا لاوامر الله خصوصا في حرمات الناس

غير معرف يقول...

تعليقاً على رد الأستاذ قيس على عطش الصبار: أعتقد أن تعليق عطش الصبار كان في صميم الموضوع الذي طرح!.. فهي تحدثت عن المقدمات وحضرتك تتحدث عن النتيجة!

عاشق الجنة من الإخوان صلى على النبى يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي الحبيب بارك الله لك في زوجتك وجمع بينكما في خير
وأسأل الله العظيم أب يشرح صدرك وييسرلك أمرك
بس عندي تعليق بسيط
إن الجواز العرفي لا يجوز شرعاً وهو زاني واضح وبين لا شك فيه
فأصل الزواج كما قال صلي الله عليه وسلم
( لا زواج إلا بولي وشاهدين )
في انتظار زيارتك عشان تنور مدونتي
صلي علي النبي

زهرة(جنى)الاسلام يقول...

السلام عليكم
ندعوكم لمشاركتنا حملة إصلاح الجيل من أجل التحرير .
(حملتنا حملة أفعال مش بس كلام )

ونرجو منكم وضع لوجو الحملة فى المدونة

والتفاعل مع الحملة

ونفع الله بنا وبكم الأسلام والمسلمين
http://forelaqsa20.blogspot.com/

وفاء بركات يقول...

انا جيت اسلم علي حضرتك
يارب تكون بخير ..